المنتجات المستخدمة

التوعية من Google Earth

الأهداف

جمع التبرعات

رفع مستوى الوعي

إظهار البيانات على الخريطة

المناطق

أمريكا الشمالية

موقع الويب

http://www.janegoodall.org

مصدر الصورة

معهد جين غودال

يشجع معهد جين غودال على فهم وحماية القرود العليا وموطنها ويبني على إرث مؤسِّسته الدكتورة جين غودال، للحث على العمل الفردي من جانب الأشخاص من جميع الأعمار لمساعدة الحيوانات والسكان الآخرين، وحماية العالم الذي نتشاركه جميعًا.

التحدي

يهدف معهد جين غودال "JGI" إلى الحفاظ على سلالة القرود العليا الأفريقية ومواطنها، مع التركيز على الشمبانزي. ولكي تكون مشروعات الحفاظ على البيئة فعالة، فإنها تتطلب أفضل العلوم والبيانات المتاحة للتخطيط لنجاح إجراءات حماية البيئة وتنفيذها وقياسها ومراقبتها. كما أنه يجب عليها إشراك الجهات المعنية بطرق تشاركية وشفافة - ابتداءً من المجتمعات المحلية ووصولاً إلى السلطات الحكومية.

القصة

في عام 2006، بدأ معهد جين غودال (JGI) المشاركة عبر الإنترنت للتحديثات اليومية التي كانت تقدم لمحة عن البحوث الميدانية بشأن الشمبانزي وعرض مستمر للبرنامج البحثي الذي بدأته جين غودال في عام 1960.

بإضافتهم لأدوات Google Earth إلى برنامج توعيتهم، تمكنوا من التقاط معلومات حول فقدان الغابات وتصورها ومشاركتها مع المجتمعات المحلية وممثلي الحكومات والمانحين المحتملين. وأدوات رسم الخرائط هذه تتجاوز البيانات لتوفر لوحة يستطيع معهد جين غودال "JGI" أن يظهر عليها بوضوح المواطن الزائلة وآثار الفقر، بما في ذلك إزالة الغابات والزراعة غير المستدامة.

"إن المعلومات التي يجمعها مراقبو الغابات غير مفيدة للقرية فحسب، بل إنها تسهم فعلاً في جهد عالمي لمتابعة الغابات والموارد الطبيعية حول العالم".

دكتور ليليان بينتيا، نائب الرئيس لقسم علوم حماية البيئة، معهد جين غودال (JGI)

التأثير

بعد الاهتمام والإثارة اللذين أحدثتهما التوعية الأولية الإلكترونية من جانب معهد جين غودال "JGI"، أصبحوا يستخدمون Google Earth Engine وOpen Data Kit (اختصارًا ODK) والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وتكنولوجيا السحاب منذ عام 2009 لتمكين المجتمعات المحلية من إدارة ومراقبة غاباتها بشكل أفضل.

وقد استخدموا هذه الأدوات لإدارة استغلال الأراضي ومحميات الغابات في غرب تنزانيا، ولرصد الكتلة الحيوية والكربون في الغابات الاستوائية الجافة وغابات ميومبو، ووضع نموذج للتوزيع المحتمل للشمبانزي عبر المتنزهات الوطنية في تنزانيا.

إضافة إلى ذلك، أنشأ معهد جين غودال تطبيق Forest Watcher الذي يسهل تنزيل تنبيهات فقدان الغابات وتحديد مواقعها والتحقق منها والإبلاغ عنها، وطوّر دورة عبر الانترنت لبرنامج عمل الشباب لديهم باستخدام برنامج Coursebuilder من Google الذي يستخدم أداة خرائطي والأدوات الأخرى من Google لرسم الخرائط من أجل إحياء جهود الحفاظ على البيئة.

في أوغندا وتنزانيا، يستخدم معهد جين غودال ODK والأجهزة اللوحية التي تعمل بنظام Android لإجراء جرد مفصل لأصحاب الغابات الخاصة ورصد الغابات القروية ووضع خرائط لأماكنهم من أجل دعم استعداد البلاد لخفض الانبعاثات الناجمة عن إزالة الغابات وتدهورها.

بشراكة مع مركز أبحاث وودز هول "Woods Hole" ودعم من الحكومة النرويجية، أصبح معهد جين غودال (JGI) يستخدم تكنولوجيا Google Earth Engine لإنشاء القدرة في تنزانيا على رصد الكتلة الحيوية والكربون في الغابات الاستوائية الجافة وغابات ميومبو.

القصص المميزة
عرض المزيد